تقنيات متفرقة

إعلان تشويقي من إنتل لمعالج Core i9 بدقة تصنيع 10 نانومتر المخصص لأجهزة الألعاب

تستعد شركة إنتل لإطلاق اثنان من المنتجات الجديدة لاحقاً هذا العام، حيث تخطط شركة إنتل للعودة للريادة في سوق المعالجات بالإصدارات الجديدة خلال الفترة القادمة.

وتخطط شركة إنتل للإعلان قريباً عن إصدار جديد من الجيل التاسع من رقاقات المعالج Core i9، كما تعلن أيضاً عن الجيل 11 من المعالجات المميزة بدقة تصنيع 10 نانومتر، لتعود للمنافسة من جديد بقوة في سوق أجهزة الحاسب المخصصة للألعاب مع إصدارات تدعم تقنية الذكاء الإصطناعي بكفاءة أكبر.

وتعد شركة إنتل الإختيار الأول بين الشركات المصنعة لوحدات المعالج التي تستهدف أجهزة الحاسب المكتبي المخصص للألعاب، حيث تقدم في الأجهزة غالباً مع وحدات محددة من كرت الشاشة المميز، كما تتكامل وحدات المعالج مع كرت الشاشة في الأجهزة.

إلا أن شركة إنتل تهدف إلى تغيير هذا الإقتران بين وحدات المعالج وكرت الشاشة من خلال الجيل الجديد من معالجات Ice Lake المميز بدقة تصنيع 10 نانومتر، لتقدم إصدارتها إلى أجهزة الحاسب المحمول دون التقيد بوجود كرت شاشة مخصص من AMD أو إنفيديا.

يذكر أن إنتل لا تستهدف برقاقات 10 نانومتر الأجهزة المخصصة للألعاب فقط، بل أن الشركة تستهدف الجيل الجديد من أجهزة الحاسب المحمول الذي يرتكز على جمع البيانات لتقنية الذكاء الإصطناعي، أو الكم الأكبر من البيانات التي تدعم ميزة تعلم الآلة، لذا تقدم إنتل الجيل التاسع من المعالجات Core i9-9900KS  هذا العام بتردد يصل إلى 5 GHz.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى