تقنيات متفرقة

جهاز Mac Pro الجديد قد يعتمد على شريحة أعلى من M1 Max

يقال إن جهاز Mac Pro الجديد سيستخدم معالج أعلى من M1 Max (والذي يعمل على تشغيل MacBook Pro 14 و 16 بوصة).

ولقد سمعنا مؤخرًا عن معالج M1 Max مزدوج، وهو في الاصل شريحة Max مع معدات داخلية إضافية؛ ما يصل إلى 40 وحدة معالجة مركزية و 128 وحدة معالجة الرسومات.


اعلان


وبينما لا يزال جهازي Mac mini و iMac متاحين بشرائح Intel، فمن المتوقع ان ينتهي ذلك قريبًا. إذ ذكرت التقارير ان هناك جهاز iMac Pro قادم جديدًا، والذي يُزعم أنه سيستخدم شيئًا أفضل من M1 Max.

بغض النظر عن حواسب سطح المكتب، هناك أجهزة تعمل بنظام Apple M2 قادمة في النصف الثاني من هذا العام، وفقًا للتقارير المسربة. وسيتم استبدال MacBook Pro 13 بطراز 14 بوصة يستخدم معالج M2. كما سيكون هناك أيضًا جهاز MacBook Air جديد مع معالج M2، والذي من المفترض أن يحتفظ بالشاشة ذات 13 بوصة.

والسبب وراء هذا التقسيم هو أنه من المحتمل أن يتم تصنيع M2 على تقنية تصنيع، مما سيؤدي إلى إنتاجية أقل، مما يجعل الشرائح الكبيرة (ذات النواة المتعددة) غير قابلة للتطبيق. وفي الوقت نفسه، ستكون تقنية تصنيع 5 نانومتر قد نضجت بدرجة كافية للسماح بالشرائح ذات 40 نواة.

المصدر

اعلان

المصدر : التقنية بلا حدود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى